الثلاثاء، 25 ديسمبر 2012

فتوى style

بسم الله الرحمن الرحيم 

***


لاحظت بالآونة الأخيرة استناد زميلاتي على فتاوى المشايخ بشكل كبير , و كأنها شكل من أشكال الموضه الجديدة "سمعتي آخر فتوى نزلت من الشيخ الفلاني مرررة كيوت" . و من الاعتماد الكامل الأحمق على هذه الفتاوى يأتي الاتباع فيما يصح و فيما لا يصح و فيما يفيد و فيما لا يفيد " الشيخ الفلاني قال انو من الواجب ارمش ثلاث رمشات و أنا اتوضى حتى سبحان الله الأطباء أثبتوا أنه مفيد للقلب".
اعتماد أي معلومة بالحياة دون تفسيرها و تحليلها و البحث فيها هو غباء بحد ذاته , فكيف لو كان تسليمك عقلك و معتقداتك لشخص ليتحكم بها , و جعل أدق تفاصيل حياتك مبنية على كتيب تعليمات صادر عن مدّعي الدين.
إتباع الفتاوى و الشيوخ الأعمى خصوصا في عصر "تسييس" رجال الدين لتخدير الشعب , هو طريقة أخرى للتلاعب بعقلك و إبقائك ضمن دائرة "المغمضين" حتى تكون مواطن صالح قدر الإمكان. 
أعتقد بأني أستطيع أن ألخص تدوينتي في أنه من الجيد التفكير عن نفسك من باب التغيير لا غير.








*لمزيد من المعلومات يرجى زيارة  تفسير قوله تعالى " اتخذوا أحبارهم ورهبانهم أربابا من دون الله ". و نتقبل جميع الأراء المعارضة




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق